نقص سكر الدم.. الوقاية والأعراض

أولاً- كيف يمكن الوقاية من نقص السكر؟
الاحتفاظ ببعض السكاكر أو حبوب العسل في الجيبة أو الحقيبة.‏
تنظيم أوقات الطعام والرياضة.‏
عدم تناول الطعام بشكل إجباري.‏
تناول كوباً من العصير قبل القيام بمجهود جسمي شديد.‏
عدم إهمال أعراض نقص السكر الخفيفة والمسارعة في تناول بعض السكر.‏

ثانياً- ما هي أعراض نقص سكر الدم وعلاماته؟
‏1- تالية لإطلاق الأدرينالين:‏
تعوق، رجفان، أرق، خفقان، ضعف، جوع.‏

‏2- تالية لاضطراب الجهاز العصبي المركزي (نقص سكر دماغي):‏
تخليط، هيوجية، صداع، ضعف، شفع، عدم توافق حركي، اختلاج، سبات.‏

‏3- نقص سكر الدم الليلي (يتلو عادة معالجة مفرطة بالأنسولين):‏
صداع صباحي، إنهاك، تعرق ليلي، أحلام، تغيرات نفسية، ضجراً أثناء النوم.‏

‏- وللوقاية من هبوط السكر والحفاظ على مستوى مثالي لسكر الدم يتم اتباع قاعدتين:‏
‏- الأولى: ‏
تنظيم الوجبات الطعامية وتنظيم السكريات الموجودة ضمنها لتتكون أكبر في الفترة التي يكون بها الأنسولين في قمة تأثيره وأقل في الأوقات التي ‏ينخفض بها مستوى الأنسولين.‏

‏- الثانية: ‏

تعديل وجبات الطعام حسب الجهد العضلي أو تعديل جرعة الأنسولين التي تؤخذ قبل الجهد.‏

من كتاب: دليل مريض السكري

يمكنكم شراء النسخة الإلكترونية من هذا الكتاب من هنا: دليل مريض السكري (النسخة الإلكترونية)


إصدارات جديدة في
الأكثر مبيعاً في
 
       
جميع الحقوق محفوظة لدار القدس للعلوم 2016