ميتفورمين Metformin

الزمرة الدوائية:
• تركيبه الكيماوي ميتفورمين هيدروكلورايد.
• دواء فموي خافض لسكر الدم.

الاستطبابات:
• علاج الداء السكري غير المعتمد على الأنسولين (النمط II) مشركاً مع الحمية أو معها ومع أحد محضرات السلفونيل يوريا.

الاستخدام خلال الحمل:
• ينتمي هذا المحضر للمجموعة B.

مضادات الاستطباب:
• فرط الحساسية لهذا المحضر أو لأحد مكوناته.
• المرض الكلوي أو اضطراب الوظيفة الكلوية (تركيز كرياتينين المصل أكبر أو يساوي 1.5 ملغ/100 مل عند الذكر أو أكبر أو يساوي 1.4 ملغ/100 مل عند الأنثى).
• الحماض الاستقلابي الحاد أو المزمن المترافق أو غير المترافق مع السبات.
• يجب إيقافه بشكل مؤقت عند المرضى الذين يخضعون لدراسات شعاعية تشمل إعطاء المواد اليودية الظليلة خلالياً خشية إصابتهم بالقصور الكلوي الحاد.

تحذيرات:
• يطرح هذا المحضر بشكل أساسي بواسطة الكلى التي إن كانت مضطربة الوظيفة ستسبب تراكمه وتطور حماض لبني، ولذلك يجب عدم إعطائه للمريض المصاب باضطراب وظيفة الكلى.
• يجب مراقبة الوظيفة الكلوية بشكل دوري عند المريض المسن الذي يعالج بهذا المحضر.
• تجنب استخدامه عند المرضى المصابين باضطراب الوظيفة الكبدية.

التأثيرات الجانبية:
تحدث بنسبة تزيد عن 10%:
• هضمية: قمه، غثيان، إقياء، إسهال، امتلاء شرسوفي، إمساك، لذع خلف القص.

تحدث بنسبة 1% إلى 10%:
• جلدية: طفح، شرى، حساسية للضياء.
• متنوعة: انخفاض تركيز فيتامين B12.

تحدث بنسبة تقل عن 1%:
• دموية: اعتلالات دموية، فقر دم لا تنسجي، فقر دم انحلالي، تثبيط نقي العظم، قلة صفيحات، نضوب المحببات.

فرط الجرعة/الانسمام:
• لوحظ عدم حدوث انخفاض في تركيز سكر الدم شديد رغم تناول ما يعادل 85غ من هذا المحضر ورغم تطور حماض لبني في هذه الحالة.
• يطرح هذا المحضر بمعدل تصفية يبلغ 170مل/د، ولذلك قد تكون الديلزة الدموية مفيدة لإزالته من جسم المريض المصاب بفرط جرعته.

التداخلات الدوائية:
• قد تنقص شدة تأثيره عند إشراكه مع الأدوية التي تميل لرفع تركيز سكر الدم مثل المدرات والستيروئيدات والفينوتيازينات والهرمونات الدرقية والإستروجينات ومانعات الحمل الفموية والفينتوئين وحمض النيكوتينيك ومقلدات الودي وحاصرات قنوات الكلس والإيزونيازيد.
• يرتفع تركيزه المصلي وبالتالي تزداد شدة تأثيره عند إشراكه مع الفورزيميد أو مع السيمتدين.
• تزداد سمية هذا المحضر عند إشراكه مع الأدوية الهابطية (ايملورايد، ديجوكسين، مورفين، بروكائين أميد، كينين، كينيدين، رانتيدين، تريامترين، تري ميثوبريم، فانكوميسين) التي تنافسه على مواضع إفرازه النبيبي الكلوي.

آلية التأثير:
• ينقص هذا المحضر معدل إنتاج الغلوكوز الكبدي وينقص أيضاً معدل امتصاصه المعوي ويزيد حساسية النسج المحيطية للأنسولين.

الحرائك الدوائية:
• التوزع: يبلغ حجم توزعه 654 (+ -) 358 ليتر.
• الارتباط البروتيني: 92% -99%.
• التوافر الحيوي: 50% -60% في حالات الصيام، يؤخر الطعام امتصاصه وينقص معدله.
• العمر النصفي: 6.2 ساعة.
• الإطراح: يطرح بواسطة الكلى بشكل رئيسي.

الجرعة:
البالغين (فموياً):
• أقراص 500ملغ: نبدأ بقرصين يومياً (قرص مع الفطور وآخر مع العشاء)، ومن ثم نرفعها حسب الحاجة بمعدل قرص واحد كل أسبوع الجرعة القصوى 2500 ملغ/اليوم التي يفضل أن تعطى على 3 دفعات (مع كل وجبة)، يمكن أن يعطى على دفعتين حتى ولو وصلت جرعته ل2000ملغ/اليوم.
• أقراص 850ملغ: نبدأ بقرص واحد يومياً (مع وجبة الفطور)، ومن ثم نرفعها حسب الحاجة بمعدل قرص واحد كل أسبوعين بحيث تعطى الجرعة الجديدة (أي التي تزيد عن قرص واحد) على عدة دفعات، الجرعة القصوى 2550ملغ/اليوم، جرعة الاستمرارية المعتادة 850 ملغ مرتين يومياً (مع وجبة الفطور والعشاء) وقد يحتاج البعض لجرعة 850 ملغ 3 مرات يومياً.

المسنين (فموياً):

نبدأ ونستمر عادة بجرعات أقل من نظيرتها السابقة بسبب اضطراب الوظيفة الكلوية لديهم غالباً، عادة نرغب ألا يعطى الواحد منهم الحد الأقصى المحدد سابقاً للبالغين.

ملاحظة: يجب تخفيض جرعته عند المريض المصاب باضطراب الوظيفة الكلوية، وبالمقابل لا توجد لدينا حالياً دراسات حول مدى الحاجة لتخفيضها عند المريض المصاب باضطراب الوظيفة الكبدية.

ينقص الطعام سرعة ومعدل امتصاص هذا المحضر الذي بدوره قد يسبب عسرة هضم ملحوظة، وللتخفيف منها ينصح بتناوله مع وجبات الطعام.

ينقص هذا المحضر معدل امتصاص فيتامين B12 وحمض الفوليك لذلك يجب مراقبة علامات وأعراض عوز كلًّ منهما عند المريض الذي يعالج بهذا المحضر.

المراقبة:
• يجب مراقبة تركيز سكر المصل الصيامي وإجراء تحليل بول لتحري السكر والأجسام الخلونية، و يجب مراقبة الخضاب والهيماتوكريت ومناسب الكريات الحمر واختبارات وظائف الكلية بشكل دوري (مرة واحدة على الأقل كل سنة).
• يجب الانتباه إلى أن الاستخدام المديد لهذا المحضر قد يسبب فقر دم عرطل الخلايا بعوز فيتامين B12 أو عوز حمض الفوليك.

التعليمات الخاصة بالمريض:
• تناول وجباتك ودواءك بانتظام، وليكن معك دوماً مصدر سريع للسكر.
• اعلم أن هذا المحضر لا يسبب (إلا نادراً)انخفاض تركيز سكر الدم فيما لو تناولته لوحده ولكن قد يحدث ذلك عند إشراكه مع أحد محضرات السلفونيل يوريا.

المستحضرات الصيدلانية:
• أقراص: 500 ملغ، 850 ملغ.

إصدارات جديدة في
الأكثر مبيعاً في
 
       
جميع الحقوق محفوظة لدار القدس للعلوم 2016